السعودية تمنع تسمية أي طفل بهذه الأسماء بقرار من وزارة الداخلية .. وخبر غير سار من الداخلية لحامليها على أرض المملكة..البرق يوضح

Khaled

بقرار من وزارة الداخلية منعت السعودية تسمية أي طفل بهذه الأسماء، وقد تساءل الكثير من المواطنين السعوديين عما يجب اتباعه عند تسجيل الأسماء، وما المسموح به وما لا يجوز، سنتعرف على الأسماء المحظورة إطلاقها في المملكة العربية السعودية.

وزارة الداخلية تقرر عدم إعطاء هذه الأسماء للأطفال

وقضت المملكة العربية السعودية بعدم جواز تسمية أبناء المواطنين بأسماء الهلال أو النصر، وسبق أن أطلق العديد من المواطنين أسماء أولادهم على تلك الأسماء. القرار صدر من الداخلية السعودية وهذه الأسماء غير قانونية بتاتا.

ونتيجة لذلك تطلق بعض العائلات على أبنائها أسماء مثل “الهلال الأزرق” و”العلمي” ويعتبرون من أهم الفرق التي حققت العديد من الإنجازات والمباريات، لذلك أطلقوا على أبنائهم هذه الأسماء التي يؤمنون بها. التي سوف تنجح.

الأسماء التي لا ينبغي أن يطلق عليها

في أعقاب الحكم الذي حظي بتغطية إعلامية واسعة النطاق بأن المملكة العربية السعودية منعت إعطاء أي طفل هذه الأسماء من قبل وزارة الداخلية، حظر القانون السعودي هذه الأسماء:

  • اسم النبية والمملكة، وبركات ناردين، ومايا.
  • ليندا، البسملة، تولين، دافئ، ناري، ريتال، سانديتالين.
  • عيلام، لوران، ملكيتينا، غابرييل، لورين، ناريس، يارا، إيلين وسيتاف.

كيفية اختيار الأسماء للأطفال في المملكة العربية السعودية

وضعت حكومة المملكة العربية السعودية معايير معينة لاختيار أسماء الأطفال في المملكة العربية السعودية، وهذه المعايير هي كما يلي:

  • كونك ابنا له دلالات إيجابية، وليس سلبية.
  • ولا ينبغي أن يكون للابن أي معنى باسم الشياطين.
  • لا تستخدم الأسماء المعقدة في المملكة العربية السعودية.
  • ولا يوجد أي تشابه مع الأسماء التي تطلق على الأصنام, مناة، ذو الشرع، هبل، نصرة، الطاغوت، آلهة العرب.
  • ويمنع إطلاق أي اسم على المعبد المقترن بأي شيء غير الله تعالى، مثل عبد العزى، عبد المسيح، عبد الحسين، عبد الكعبة، عبد الدار، عبد فلان، عبد علي.
  • إنه يكره الأسماء الغامضة التي لا تهم، ميمي، زوز.

لذلك علمنا بخبر منع السعودية تسمية أي طفل بهذه الأسماء بقرار من وزارة الداخلية وذكرنا الأسماء غير المرغوب فيها في الإسلام والطريقة الصحيحة لتسمية الأطفال بها ولا بد منها لاستخدامهم النفس المرتبطة بالدين.